شركاء من أجل الشفافية تُصدر تقريرها الشهري “دفتر أحوال الفساد” عن شهر مايو 49% انخفاضًا في وقائع الفساد خلال شهر مايو، والتموين هو القطاع الأكثر فسادًا

في إطار سلسلة “دفتر أحوال الفساد، تواصل “شركاء من أجل الشفافية” إصدار التقارير الشهرية لرصد ومتابعة وقائع الفساد، والتي تركز على رصد وتحليل التطورات التشريعية والإجرائية المرتبطة بمكافحة الفساد، فضلًا عن حصر الوقائع التي تم الكشف عنها خلال شهر مايو 2021، وتصنيفها قطاعيًا وجُغرافيًا، بهدف تحديد أكثر القطاعات التي تشهد وقائع فساد، وكذلك أكثر المحافظات التي تتركز فيها هذه الوقائع.

سجل شهر مايو عدد 104 واقعة فساد في نحو 9 قطاعات رئيسية، مقارنة بعدد 205 واقعة سجلها ابريل الماضي، أي بمعدل انخفاض نسبته 49%، وهو أكبر معدل انخفاض يتم تسجيله خلال شهر واحد فقط، مما يشير إلى وجود أثر جيد في جهود مكافحة الفساد طوال الأشهر الماضية.  واحتل قطاع التموين الصدارة في عدد وقائع الفساد بتسجيل 72 واقعة وبنسبة 59% من إجمالي وقائع الفساد خلال شهر مايو، يليه القطاع الصحي بعدد 12 واقعة وبنسبة 11%.

وجغرافيًا، احتلت محافظة البحيرة المرتبة الأولى على مستوى الجمهورية في وقائع الفساد خلال شهر مايو بعدد 12 واقعة وبنسبة 11% من إجمالي الوقائع محل الدراسة، وجاء في المرتبة الثانية كل من المنوفية والقاهرة بعدد 9 وقائع فساد لكل محافظة، وبنسبة 9% من إجمالي وقائع الفساد. كنا تساوت ثلاث محافظات وهي “الشرقية والدقهلية والإسكندرية” بعدد 8 وقائع فساد لكل محافظة، وبنسبة 8% من إجمالي الوقائع لكل محافظة.

دفتر أحوال الفساد- مايو 2021.docx
نسخ رابط مختصر

مواضيع

شارك !

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

املأ هذا الحقل
املأ هذا الحقل
الرجاء إدخال عنوان بريد إلكتروني صالح.

الأكثر قراءة

محتوى ذو صلة

القائمة