قال ولاء جاد مديرمؤسسة شركاء من أجل الشفافية، إن تولى  المستشار مرتضى منصور، رئاسة لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب يرجع لأنه من أكبر الأعضاء سنًا.

وأَضاف “جاد”  في تصريحات لـ”جورنال مصر” إن المستشار سري صيام مشرع وقاض وكان رئيس محكمة النقض ويعد قامة قانونية، وكان أقرب فى ادائه وخطابه بحقوق الانسان، وغيره من الشخصيات المحترمة الذين  يشتغلون  مناصب فى مجالات الحقوق السياسية والمدنية والحقوق الاقتصادية وسجلها الحقوقى تفتخر بيه .

وتابع : ان اداء وخطاب  مرتضى منصور خلال الأشهر الماضية يتعارض مع معايير حقوق الانسان، فهو خالف الدستور فى اول جلسة  عند أداء القسم الجمهوري، وأتمنى من مرتضى منصور فى ادائه فى اللجنة ان يلتزم بمعايير حقوق الانسان كما جاءت فى الالتزامات والحقوق الملتزمة بها مصر.

 

أضف الرد !

Your email address will not be published.