منى عبيد

أصدرت مؤسسة شركاء من أجل الشفافية (PFT) تقريرها الشهري الرابع ضمن سلسلة تقارير دفتر أحوال الفساد، والذي يغطى الفترة من الأول وحتى الـ31 من أكتوبر الماضي.

وكانت المؤسسة شنت بداية من أول يوليو الماضي، مرصد لتتبع وقائع الفساد التي يتم الكشف عنها من خلال وسائل الإعلام والأجهزة الرقابية وسلطات التحقيق المعنية، فضلًا عن متابعة إجراءات الدولة المعنية بقضايا وملفات الفساد.

وركز التقرير الرابع، على رصد وتحليل التطورات التشريعية والإجرائية المرتبطة بمكافحة الفساد، فضلا عن حصر الوقائع التي تناولتها وسائل الإعلام المختلفة خلال شهر أكتوبر الماضي.

تشريعات وقوانين
وأوضح التقرير أن شهر أكتوبر الماضي، لم يشهد صدور تشريعات أو قوانين جديدة متعلقة بمكافحة الفساد، لكنه شهد عددا من اللقاءات والاجتماعات ببعض المحافظات والوزارات لمناقشة خطط الدولة في مكافحة الفساد، فضلا عن وجود تصريحات مختلفة لمسئولين حكوميين وعلى رأسهم الرئيس عبد الفتاح السيسي، الذي تضمنت تصريحاته تأكيد ضرورة مكافحة الفساد، وربطه بجهود التنمية وجذب الاستثمارات المختلفة، كما شهد تشكيل لجنة لمكافحة الفساد بوزارة الري.

٦٠ واقعة فساد
وكشفت عملية الرصد في الشهر ذاته، عن 60 واقعة فساد في أجهزة الدولة المختلفة، جاء على رأسها وزارةالتموين التي شهدت 14 واقعة فساد، يليها المحليات في المرتبة الثانية برصيد 9 وقائع فساد، ثم وزارة التربيةوالتعليم برصيد 5 وقائع فساد، تليها وزارة الإسكان برصيد 4 وقائع فساد.

وقائع التحقيق والمحاكمة
كما كشفت عملية الرصد، أن الوقائع قيد التحقيق تأتي في المرتبة الأولى ضمن وقائع الفساد خلال شهر أكتوبر برصيد 39 واقعة، تليها الوقائع قيد المحاكمة برصيد 10 وقائع، وتأتى الوقائع التي لم يتم التحقيق فيها بعد في المرتبة الثالثة برصيد 7 وقائع، وأخيرًا تأتي الوقائع التي تم الحكم فيها في المرتبة الأخيرة ضمن الوقائع التي شهدها شهر أكتوبر، برصيد 4 وقائع فقط.

أضف الرد !

Your email address will not be published.